أيقونات صفحات التواصل الإجتماعي



لطلاب الأول الثانوي نتيجتك على التابلت الأربعاء "مبروك 


مقدمًا" تستعد وزارة التربية والتعليم للإعلان عن نتيجة امتحانات مايو، لطلاب الصف الأول الثانوي، والتي أجريت خلال شهر مايو بالنظامين الإلكتروني والورقي، نظراً لعدم توافر بعض التجهيزات الخاصة بالبنية التحتية للمدارس، حيث تتسلم الوزارة اليوم نتائج التصحيح الورقي، عبر البريد الإلكتروني الذي تم تعميمه بالمديريات المختلفة.


وجه الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام بالوزارة، خطاباً لكافة المديريات، لسرعة إرسال نتائج لطلاب الصف الأول الثانوي الذين أدوا امتحانات نهاية العام ورقياً، في موعدٍ أقصاه اليوم الاثنين 17 يونيه.

ووفقاً لمصادر بالوزارة إن نتائج الامتحانات لطلاب الأول الثانوي تتاح من خلال إرسالها عبر حسابات LMS الخاصة بهم، فبعد قيام الطالب بفتح الحساب ستظهر له النتيجة في الاشعارات أو رسائل الوزارة، على أن تصل لكل طالب نتيجته وترتيبه على مستوى مدرسته بكشف مجمع يحتوي أسماء الطلاب جميعاً، وأن النتيجة في كل مادة ستتضمن تقديرات ما بين ضعيف جداً، وامتياز، على أن ينعقد اختبار الدور الثاني في يوليو المقبل.











لطلاب الأول الثانوي نتيجتك على التابلت الأربعاء "مبروك مقدمًا"



لطلاب الأول الثانوي نتيجتك على التابلت الأربعاء "مبروك 


مقدمًا" تستعد وزارة التربية والتعليم للإعلان عن نتيجة امتحانات مايو، لطلاب الصف الأول الثانوي، والتي أجريت خلال شهر مايو بالنظامين الإلكتروني والورقي، نظراً لعدم توافر بعض التجهيزات الخاصة بالبنية التحتية للمدارس، حيث تتسلم الوزارة اليوم نتائج التصحيح الورقي، عبر البريد الإلكتروني الذي تم تعميمه بالمديريات المختلفة.


وجه الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام بالوزارة، خطاباً لكافة المديريات، لسرعة إرسال نتائج لطلاب الصف الأول الثانوي الذين أدوا امتحانات نهاية العام ورقياً، في موعدٍ أقصاه اليوم الاثنين 17 يونيه.

ووفقاً لمصادر بالوزارة إن نتائج الامتحانات لطلاب الأول الثانوي تتاح من خلال إرسالها عبر حسابات LMS الخاصة بهم، فبعد قيام الطالب بفتح الحساب ستظهر له النتيجة في الاشعارات أو رسائل الوزارة، على أن تصل لكل طالب نتيجته وترتيبه على مستوى مدرسته بكشف مجمع يحتوي أسماء الطلاب جميعاً، وأن النتيجة في كل مادة ستتضمن تقديرات ما بين ضعيف جداً، وامتياز، على أن ينعقد اختبار الدور الثاني في يوليو المقبل.











ليست هناك تعليقات